إجابة Bard جعلته يصنف كأغلي خطأ في تاريخ الذكاء الإصطناعي

وقع روبوت المحادثة "Bard" الذي يعمل بالذكاء الاصطناعي من "Alphabet"؛ الشركة الأم لـ "Google"، في أكبر وأغلي خطأ ذكاء اصطناعي في التاريخ، فبعد سباق مع الوقت من الشركة في أوائل فبراير.


للإعلان عن إطلاق أول نسخة تجريبية من هذا الروبوت، في منافسة مع روبوت "ChatGPT" المملوك لشركة "OpenAI"، أجاب "Bard" بشكل غير صحيح على السؤال التالي المطروح عليه.

الأكتشافات الجديدة من تلسكوب "James Webb" الفضائي

ارتكب "Bard" أغلي خطأ في تاريخ الذكاء الإصطناعي

لقد حدث الخطأ يوم الإطلاق من استعراض الشركة من باريس في بث مباشر، قدرات الشات بوت الجديد، وأثناء عرض إمكانيات "بارد"، طرح سؤال من مستخدم لـ "Bard" حول الاكتشافات الجديدة من "James Webb" تلسكوب الفضاء.

الذي قد يخبر به فتاة في سن 9 سنوات، بعد كل شيء قدم روبوت "Bard" ثلاث إجابات متتالية، وبالإجابة الأخيرة هي أن تلسكوب "James Webb" التقط الصورة الأولى لكوكب من خارج المجموعة الشمسية.

وهنا الخطأ، وبحسب وكالة "NASA" الأمريكية، فإن أول صورة التقطت بواسطة المرصد الأوروبي الجنوبي سنة 2004؛ بالتلسكوب الكبير لكوكب خارج نظامنا الشمسي، بالإجابة الخاطئة هذه حدث التالي.



انخفاض سعر سهم جوجل

فور رؤية الخطأ، سرعان ما نشرته Reuters، مما تسبب في تخوف المستثمرين من افتقار Google للسيطرة على الموقف، خاصة أنه لم يكن يثير الإعجاب بعرضه بحسب قولهم.

من هنا بدأ هبوط سعر سهم جوجل في التداول، وقدرت الخسائر قرابة 100 مليار دولار، مما أدي الي Prabhakar Raghavan نائب رئيس قسم البحث في Google، إلى إرسال بريد إلكتروني إلى الموظفين.

يطلب منهم المساعدة في التأكد من أن تقنية البحث "تقدم إجابات صحيحة" مشيراً الي "بارد"، وشجعهم على إعادة كتابة الإجابات التي يفهمونها جيدًا في الموضوعات، وهذا ما تم استنتاجه فيما بعد.


الخطأ كان بسبب السرعة

تسبب خطأ "بارد" في إثارة ضجة على منصات التواصل الاجتماعي، حيث كانت الأراء تصب أن السرعة في إنجاز "Bard" سببًا رئيسيًا لعدم دقته، وأكد ذلك مهندس البرمجيات أكاش، أن الأخطاء تحدث عندما يكون الشخص في عجلة.

وأضاف: "العالم كله توقع من Google إنجازاً كبيراً، لكن ما حدث في النهاية كان خطأً كلفها 100 مليار دولار، وأشار الكاتب أنكور إلى "مهما كانت السرعة والذكاء وما ينبغي أن يمكن للذكاء أن يكون مجالًا اصطناعيًا هذه الأيام، فقد يرتكب أخطاء أحيانًا".

أما بالنسبة للمهندس أليكس ، فقد رأى أن "ما يجب أن نركز عليه هو المخاطر الحقيقية للذكاء الاصطناعي، وليس فقط مخاطر السمعة التي تأتي معه، وكذلك جميع الصناعات التي يجب أن تقلق منها بدخوله لها، وتشعر بالقلق بسبب نشره في جميع المجالات.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-